علاج فطريات الفم واللسان

wahajpress
أخبارصحة
wahajpress22 سبتمبر 2020919 مشاهدةآخر تحديث : منذ سنة واحدة
علاج فطريات الفم واللسان

إن فطريات الفم هي أحد الأمراض المعدية التي تصيب الفم وتكون على شكل علامات بيضاء تظهر على اللسان وفي الحلق وداخل الشفة والخدين وقد يصاحبها ارتفاع في درجات حرارة الجسم وتعب والخمول وصعوبة في التنفس وعادة ما تنتج هذه الفطريات بسبب اختلاف التوازن في الفطريات التي توجد بشكل أساسي في الفم والبكتيريا النافعة.

أعراض فطريات اللسان والفم

من المعروف أن بداية ظهور فطريات الفم، لا يكون مصاحب لأي أعراض لكن قد تكون مصحوبة بأي من هذه الأعراض:

  • تبدأ الفطريات بالظهور على اللسان على شكل حبوب بيضاء بارزة.
  • كما تمتد هذه الفطريات لتصل إلى جدار الفم الجانبي (الخد من الداخل) وكذلك اللثة.
  • تعرض هذه الحبوب للنزيف حال تعرضها للاحتكاك.
  • الشعور بألم في مناطق ظهور هذه الحبوب.
  • جفاف الفم.
  • ظهور تشققات بزوايا الفم.
  • صعوبة بلع الطعام، يصاحبه الشعور بألم.
  • تغير طعم الفم.
  • ظهور تقرحات بالفم.

علاج فطريات الفم بالطب البديل

  • العسل: للعسل خصائص تساعد على القضاء على البكتيريا المسببة للفطريات من خلال دهن الفم واللسان به عدة مرات خلال اليوم.
  • الطحينة: فهي غنية بزيت السيرج الذي يساعد على تخفيف حدة فطريات الفم وتستخدم بدهن الفم بها في الصباح وتركها لعدة دقائق.
  • السواك: ينظف السواك محتويات الفم المتمثلة في اللسان والأسنان مما يساعد على قتل الفطريات لا سيما إذا ما استخدم مرات عديدة في اليوم.
  • الملح وملح الليمون: إن المضمضة بكمية من الماء المذاب فيه القليل من الملح أو ملح الليمون يساعد على التخلص من الفطريات الفموية إذ إن لهما خصائص قابضة تجعل منهما علاجا فعالا لهذه المشكلة.
  • القرنفل: يستعمل القرنفل لهذا الغرض بغليه في الماء والمضمضة به أكثر من مرة في اليوم.
  • المريمية أو القصعين: فهي تشرب كالشاي أو يستفاد منها بالمضمضة بها فهي ذات خصائص قابضة ومطهرة تجعل منها علاجا فعالا للفطريات.
  • الخزامى: يستخدم هذا النبات بخلط ملعقة صغيرة من مطحونه مع كوب من الماء واستعماله كغرغرة للفم مما يساعد على علاج الفطريات والقضاء عليها.
  • القرفة: أثبتت الكثير من الدراسات أن شرب مغلي القرفة يساعد على تطهير الفم واللسان وبالتالي يقلل فرص ظهور الفطريات ويقضي عليها عند وجودها.
  • السنامكي: تغلى أوراقه في كمية من الماء ويشرب منه فنجان على الريق وآخر قبل النوم.
  • الخل: يستخدم الخل كغسول للفم بحيث تتم المضمضة فيه لموازنة الوسط القاعدي في الفم مما يقلل نمو الفطريات التي لا يناسبها الوسط الحمضي.

الوقاية من فطريات الفم واللسان

لأن الوقاية خير من العلاج، فيجب الانتباه سريعًا لكيفية الحفاظ على صحة الفم واللسان من خلال الحرص على إتباع الطرق الوقائية والاحترازية الضرورية، لتجنب التعرض للإصابة بالفطريات.

ومن أبرز هذه الطرق ما يلي:

  • الحرص على تنظيف الفم والأسنان بشكل معتاد خاصة بعد تناول الطعام، مع الحرص على استخدام غسول الفم، وخيط الأسنان في عملية التخلص من بقايا الطعام.
  • زيارة طبيب الأسنان بشكل دوري، بحد أدنى مرة كل عام.
  • الإقلاع أو التقليل من التدخين ومشتقات التبغ.
  • الحد من تناول الأطعمة المحلاة والحلويات.
  • إتباع نظام غذائي صحي غني بأهم العناصر التي يحتاجها الجسم وخاصة عنصر الحديد.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على فيتامين (ب12).
  • تناول أدوية المضادات الحيوية تحت إشراف طبي دقيق.
  • تجنب التعرض للقلق أو التوتر.
  • عدم المبالغة في استخدام غسول الأسنان، لتجنب حدوث خلل توازن البكتيريا داخل الفم.
رابط مختصر